الثلاثاء، 29 يونيو 2010

أمّاه










أمّاه ..إن ضاقت بي الأرض

وأضناني المسير

أو تاه بي الفكر

وأرّقني المصير

فلسوف يكون حضنك

أرضي

بلا أنين ولا زفير

***

أمّاه

إن طالت بي الأوجاع

وبانت لعينيّ القبور

أو غابت عنّي الشموس

وصار ليلي بلا قمور

فلسوف يكون وجهك

شمسي

ونورا تستضيء به الدّهور

***

أمّاه

إن صرت حلما تائها

في أقاصيها الصّحاري

أو صرت موتا سائرا

تتويج فراري

فلسوف أختبئ في حضنك

كما صُنْع الصغار

***

أمّاه

يا درّ الغمام

وابتسامات الزّهور

***

أمّاه

يا طيب البراري

وأهازيج الطيور .









إرسال تعليق